LiveZilla Live Help
نحن في جينيس كيريو نتعهد لعملائنا بان نوفر لهم استضافة آمنه و موثوقه بافضل الاسعار وسوف نلبي كل احتياجاتكم لكي تتمكنو من الانطلاق بمشاريعكم بكل امان وراحه بال. تعتمد جينيس كيريو على فريق عمل كفؤ وموهوب بالتصميم لمواقع الانترنت ولن نبخل عليك بالوقت ولا الافكار في نقاشنا معك للوصول الى افضل تصور لموقعك.
نصمم موقعك بأحترافيه عاليه - اسعار خاصه للمواقع الأسلاميه تستطيع الآن مع جينيس كيريو مواكبة احدث التقنيات في عالم التسويق والانتشار من خلال تطبيقات الأجهزة الذكيه التي تعد الاكثر انتشاراً بالعالم حيث نمكنك من الحصول على تطبيقات عملية وذات واجه ذكية وسهلة في التعامل والتي تساعد على جذب المزيد من العملاء. إشتراك الدعم الفنى السنوي يتيح لك تنفيذ طلبات غير محدوده كتركيب هاكات , ستايلات , تحديث الحماية وسد الثغرات . الإشتراك فى الدعم الفنى يتيح لك الحصول على خصم خاص على باقى خدماتنا يصل إلى 50% وسيفيدك هذا الخصم فى الحصول على خدمات الأرشفه والحمايه القصوى بالإضافة إلى خدمات التصميم. نظراً لاننا نهتم جداً بمجال الدعاية والإعلان، لم ننسى ابدأ تقديم ما يهم اصحاب المواقع من خدمات خاصة بالإشهار والتسويق الإلكتروني وخدمات اخرى تهم اي موقع .
شراء متابعين لصفحتك بتويتر - شراء معجبين لصفحتك بالفيسبوك - Google AdWords - زوار جقيقين لموقعك - والكثير تعلمنا كخبراء تقنيين بمجال مواقع الانترنت شيءً هاماً جداً وهو انه لا توجد اي حدود للبرمجة، نعلم ونعي تماماً انك قد مللت من البحث عن السكربتات التي تناسب موقعك، ونعلم ايضاً انك عندما تجد هذه السكربتات تجدها اما بالغة الصعوبة ومعقدة او تجدها ضعيفة برمجياً وأمنياً وتسبب خطر على موقعك اما انك تريد التعديل عليها وهي غير قابلة للتعديل

محتويات سلة المشتريات :
الاسمالنوعالسعر الكمية إزالة
[ إفراغ سلة المشتريات ]
إجمالي :
0
ريال
ملاحظات :

شركة تصميم شعارات مشاهدات:820

شركة تصميم شعارات

 

شركة تصميم شعارات من شركة جينيس كيريو تدرك جيدا أهمية الشعار وفلسفته وقدرته على نجاح الشركة أو الموقع الذي يحمله لذلك فمن ضمن أولوياتها إبداع تصميمات غير مألوفة لشعارات عملائها.

باستطاعة أي إنسان إنشاء شعار، ولكن ليس بالضرورة أن نكون جميعا مصممين رائعين، فكل ميسر لما خلق له، قد تكون مصمما بارعا للمواقع، ولكنك تعجز عن تصميم شعار أو تصميم شعارات رائعة تجلب العملاء وتخلب الأبصار، والعكس صحيح، هناك من وهبوا تصميم الشعارات، فلا يرسم قلمهم ولا تبدع ريشتهم إلا ما يأخذ بقلوب الناس، والمسألة في تصميم الشعارات ليست بالزخرفة المتكلفة والبهرجة في الألوان وطمسها ببعض، لا قد يكون خطا ملتويا بطريقة وإيحاء ما يصنع مجدا لصاحبه وللعميل الذي صنع من أجله الشعار، ومن لم يصدق فليرجع بذاكرته أو يسرح ببصره ويعيد البصر كرتين في كثير من الشعارات التي خلقت مجدا لأصحابها، أرأيتم شعار ( كوكاكولا ) إني لا أعتقده غير واحد كتب الكلمة على عجل (!)، ومع ذلك فقد فاقت شهرته الآفاق، أريتم شعار أبل، إنه لا يتعدى كونه مصمما مجنونا، ألم يسأل نفسه: أي دور سيقوم به الشعار هذا (تفاحة مقضومة من أحد جوانبها ) (!) وكان صاحب الشركة أجن منه عندما قبل به (!)، ومع ذلك نجح الشعار نجاحا ساحقا مدويا، وأصبح علامة تجارية لا يستهان بها.

هكذا الشعار ليس أكثر من أفكار مجنونة تجد من يقف بجانبها ويمنحها الفرصة المواتية، إن الشعار لا يتجاوز كونه قكرة جديدة وفقط، ثم بعد ذلك الكيميا التي يربط الجمهور به، الأفكار التقليدية لا تخلق إبداعا الإبداع تمنحه الأفكار المجنونة، هي التي تحدث الضجة والضجة هي التي تفقد الإنسان صوابه وتجعله ينبهر بالفكرة ويبكم عن الكلمات، ويستحضرني قول ميلان كونديرا في هذا الشأن عندما قال: " للضجة حسناتها ، فمعها لا يمكننا تمييز الكلمات !".

إن تصميم شعار ناجح يكمن في بساطته، وعمقه وجنونه وضجته الخيالية وليس في زخرفته وتموجاته وأطواله وأعراضه وحجمه، الشعار البسيط هو القابل للاستمرار وليس أدل من التجربه على ذلك فكل الشعارات العظيمة التي بقيت في أعماقنا هي أبسط الشعارات وأسهلها ولكن بها حنين يجرفنا إليها وذكريات ما زالت تعيش في مخيلتنا، إن الشعار البسيط هو الذي يقوم بالمساهمة الفعالة في أن تحقق بقية المكونات أهدافها المرجوة، فالبساطة تخلق المرونة وتجعل الشيء قابلا للاستعمال على أوجه كثيرة ومتعددة فالصلصال بسيط ومرن ولين لذلك هو قابل للتشكيل والتغيير بخلاف الحجر مهما كانت قيمته، كذلك الشعار السهل من شأنه أن يراه الناظر إليه على أوجه متعددة فالبعض يراه فيضحك والبعض يراه فيستأنس والبعض يراه فيجرفه تيار الذكريات بعيدا نحو العمق.

 إننا في شركة جينيس كيريو نتفهم هذا الأمر وندرك جيدا قيمة ومعنى وهدف الشعار ولدينا مصممون بارعون يدركون جيدا ما هو الشعار بالنسبة لصاحبه وبالنسبة للعميل، ولدينا قسم لتصميم الشعارات به مصممون لا يعوزهم الفكر ولا ينقصهم الابتكار والإبداع.

 


مشغّل بواسطة المنظم ™ 2.4